المؤتمر والمعرض التعليمي الرائد في منطقة الشرق الأوسط

عثرات الحياة توصلنا للشعور بالوحدة النفسية

عثرات الحياة توصلنا للشعور بالوحدة النفسية
كتابة: شروق اللقماني

للصحة النفسية والسلام الداخلي أهمية كبيرة في حياتنا، فهي أساس السعادة والنجاح وتحقيق الأهداف.

 

وكل شخص يجد الصحة النفسية في جانب او مجال معين. منهم من يجد الصحة النفسية في العمل ومنهم يجدها بزيادة الخبرة المعرفية ومنهم من يجدها في علاقاته الاجتماعية، ولكن هناك بعض الأشخاص بالرغم من هذا ألا أنهم غالبا ما تصاحبهم مشاعر حزينة أو أفكار متشائمة ومن الممكن أن يصبح منعزلاً اجتماعيا وذلك فقط لشعوره بالوحدة النفسية.

 

الوحدة النفسية تعتبر من أهم المشكلات النفسية الخطيرة التي تؤثر على التقدم والانجاز في حياة الإنسان، وهي عبارة عن مشاعر مؤلمة وشاقة جدا على النفس البشرية، واتفقت مع تعريف الباحثان لمصطلح الوحدة النفسية في دراستهم(عجاج،فضيل،2020) نقلا عن (Newcomb & Bentler,1986 ) عرفاه بأنه “عجز الفرد في المهارات الاجتماعية وفي المهارات التعليمية، مما يدفعه إلى بعض الاضطرابات النفسية كالقلق والاكتئاب والتفكير في الانتحار، وكذلك معاناة الفرد من الأعراض النفس جسمية، كالصداع والتعب العدوانية والمشكلات الدراسية والهروب من المنزل، مما يؤدي في نهاية الأمر إلى آثار حادة على الأداء والتوافق النفسي”.

 

وأضرار الشعور بالوحدة النفسية على حياة الانسان كثيرة جدا، فهي تؤثر على مسارات حياته بشكل كبير وتضيف له الكثير من العقبات والعثرات المؤلمة، على سبيل المثال دراسة الباحثان (عجاج، فضيل،2020) نقلا عن  (Mcwhirter,2002) وقال “إن شعور الوحدة النفسية تتضمن أضرارا نفسية من أهمها فقدان معنى الحياة وهدفها وكذلك يؤثر في العجز عن إقامة علاقات شخصية واجتماعية حميمة مستمرة مع الآخرين، وفقدان خاصية التواصل العاطفي والانفعالي والفتور الاجتماعي”.

 

ولو تحدثنا عن عثرات الحياة التي تؤدي إلى الوحدة النفسية فهي عديدة ولها جوانب مختلفة منها الجانب الصحي: مثل الأمراض المزمنة التي تعيق سير الحياة أو بعض الأطفال من ذوي الاحتياجات الخاصة الذين ولدوا بإعاقة منذ الولادة، وفي الجانب النفسي: مثل الاضطرابات النفسية المصاحبة للشعور بالوحدة النفسية منها القلق واكتئاب وعدم تقدير الذات.

 

أما بالجانب الاجتماعي، فهي من الممكن أن تكون بالعلاقات الاجتماعية بين الأصحاب والأهل حيث أن هناك الكثير من الأشخاص يشعرون بالوحدة النفسية حتى وهم بين أهاليهم وأصدقائهم، لهذا الشعور بالوحدة النفسية من الاضطرابات المنتشرة بالآونة الأخيرة وكثيرا منا يجهل سببها. فعلى سبيل المثال الاستقرار الأسري مهم جداً للوصول إلى الصحة النفسية للوالدين والأبناء كذلك، فهو يتسم بالسعادة وإظهار الحب وهذا بدوره يعكس الترابط الاسري فيما بينهم. لهذا أعتقد أن هناك فئة من الأبناء الذين تزعزع الاستقرار الأسري لديهم وأدى إلى انفصال الوالدين غالبا ما يعانون من شعورهم بالوحدة النفسية وذلك لانشغال الوالدين حيث أثبتت دراسة (Civico, another,2009) ” أن الأبناء الذين والديهم مطلقين كانوا أكثر احتمالا للشعور بالوحدة النفسية وعدم الرضا عن الحياة”.

 

بالإضافة إلى الأبناء من فئة ذوي الاحتياجات الخاصة التي بدورها قد تكون عثرة من عثرات الحياة التي تؤدي إلى الوحدة النفسية، وذلك من خلال الصعوبات التي من الممكن أن تواجههم في حياتهم بالرغم مع وجود الأصدقاء والوالدين وجميع من يقدم المساعدة لديهم، على سبيل المثال نتائج دراسة للباحثة (فايد،2004) تؤكد على “أن فئة ذوي الإعاقة البصرية لديهم أكثر شعورا بالوحدة النفسية استنادا للصعوبات التي تعيق صفو حياتهم”.

 

وبالتأكيد أن الاستقرار الأسري مهم جدا للأبناء حتى يصلوا إلى حياة تعليمية مؤهلة بجميع سبل التعليم، مع ذلك أرى أن التنمر المدرسي عثرة رئيسية في حياة أبنائنا من الممكن أن تؤدي للشعور بالوحدة النفسية، ولأن التشتت الأسري يؤثر بشكل كبير على أدائهم الدراسي وتحصيلهم الأكاديمي وأيضا مهاراتهم الإبداعية بالتفاعل مع المادة العلمية، لهذا اتفقت كثيرا مع دراسة للباحثتين  (بسيوني،الحربي,2020) حيث تناولت العلاقة بين التنمر الالكتروني والوحدة النفسية وكانت النتائج أن هناك ارتباط قوي بينهم ومن الممكن أن تؤثر على حياتهم بشكلي سلبي وفقدان الثقة بالنفس.

 

وعثرات الحياة كثيرة ومتنوعة وفيها المؤلم والصعب، فأحيانا يؤلمني الإحباط الموجه لفئة من العاطلين عن العمل، فعندما يجتهد الطالب الأكاديمي في دراسته الجامعية متأملا بالوظيفة المستقبلية التي يرى فيها ثمرة جهده وتعبه، وبعد تخرجه يتعرض للإحباط الشديد بسبب قلة الوظائف ودخوله في قائمة العاطلين عن العمل هذا بدوره يودي الى الشعور بالوحدة النفسية. وهذا ما اتفقت فيه مع دراسة للباحثين (عجاج، فضيل،2020) حيث “أكدت نتائج الدراسة في أن نسبة انتشار الشعور بالوحدة النفسية بين العاطلين عن العمل أكثر مما هي عند الذين يعملون”، بالإضافة إلى ذلك من الممكن أن تكون بيئة العمل أيضا من العثرات التي تؤدي إلى الشعور بالوحدة النفسية.

 

ومن خبرتي في مجال التطوع رأيت معظم العاملين في الجانب الصحي يعانون من الوحدة النفسية نظرا لطبيعة عملهم التي تتسم بنوع من الحزن الشديد بسبب الألم و التعب الذي يمر به المرضى بالسرطان سواء كانوا من فئة الأطفال أو فئة البالغين و معاناتهم مع بعض الأمراض مثل الأورام أو حتى مشاهدة العاملين لحالات الوفاة التي تحدث في بيئة العمل، وفي دراسة  (Carolina & another, 2020)ان هناك الكثير من مقدمي الرعاية الصحية لمرضى الأورام غالبا ما يتعرضون لاضطرابات نفسية ومنها الوحدة النفسية وبالعادة ما يتم اكتشاف ذلك بعد فترة طويلة من عملهم في المجال الصحي”.

 

ويبدوا لي أن من عثرات الحياة في وضعنا الراهن التي تؤدي إلى الوحدة النفسية، هي إدمان مواقع الانترنت (السوشال ميديا) خصوصاً في الفترة الزمنية الحالية وانتشار جائحة كورونا وفرض الكثير من الدول الحجر المنزلي لتقليل انتشار المرض، لجأ البعض إلى مواقع الانترنت، وأثبتت الدراسات أن كل شخص من بين  200 شخص يعاني من الإدمان الذي بدوره يؤدي إلى الشعور بالوحدة حيث تصل إلى 38 ساعة أسبوعيا وهذا ما أثبتته دراسة الباحثات (الشهري، العشري،2019) “أن الوحدة النفسية والقلق من ضمن المشاكل النفسية الناتجة عن إدمان مواقع الانترنت، وقد ربطت الدراسة بين الشعور بالوحدة النفسية وإدمان استخدام الانترنت، إذ أن قضاء معظم الوقت على الانترنت يؤدي إلى قطع العلاقات الاجتماعية مع الاخرين تدريجيا بحيث يصبح الانترنت هو العامل الاجتماعي الرئيسي في الحياة”.

 

وعلاوة على ذلك في الجانب النفسي أعتقد أن هناك علاقة قوية بين الوحدة النفسية والاكتئاب والقلق وهذا ما أكدت له دراسة (ناجيه، 2004) “ينشأ نتيجة للتعب الانفعالي، ويمكن أن يكون خبرة محطمة، وقد تكون تعبيرا عن ما يعانيه الفرد من إرهاق، كما تشير النتائج التي توصلت لها إلى أن الوحدة النفسية التي تعد أحد أسباب الاكتئاب وتمثل عرضا من أعراضه.”

 

وختاما في رأيي الشخصي، إذا كان الإنسان يريد الابتعاد عن عثرات الحياة المسببة للشعور بالوحدة النفسية والوصول إلى الصحة النفسية عليه أولا: (التقرب إلى الله) وأتفق كثيرا مع تغريدة د. السلمان (2021) “من أعظم أسباب الصحة النفسية: (الصلاة في وقتها والصوم وبقية العبادات، الإيمان الحقيقي بالقضاء والقدر، الصدقة وكل أفعال الخير، الذكر والدعاء والاستغفار)”.

فالجانب الديني سبب رئيسي للوصل للصحة النفسية والرضا بما كتبه الله له كما في قوله تعالى: }الَّذِينَ آمَنُوا وَتَطْمَئِنُّ قُلُوبُهُم بِذِكْرِ اللَّهِ ۗ أَلَا بِذِكْرِ اللَّهِ تَطْمَئِنُّ الْقُلُوبُ{ (القران الكريم، الرعد: 28).

 وبالختام أختم ببيت الشعر: “إذا انت لم تشرب مرارا على القذى “ظمئت” فمن ذا الذي تصفو مشاربه”، والمعنى من القذى (العقبة)، بمعنى أن الحياة مليئة بالعقبات والعثرات والآلام والأحزان، وأجزم أن جميع الأشخاص لديهم عقبات وعثرات بحياتهم، ولكن علينا أن نحاول بجهد إيجاد مخرج ومنفذ للصحة النفسية والسلام الداخلي، ولهذا علينا أن نتقبل ما كتبه الله لنا في الحياة ونؤمن بان الله سبحانه وتعالى سيكتب لنا النصيب الأحسن في حياتنا.

 

قائمة المراجع:

المراجع العربية:

بيسوني، سوزان ،الحربي، ملاك .(2020). التنمر الإلكتروني وعلاقته بالوحدة النفسية لدى طالبات كلية التربية بجامعة أم  القرى. مجلة العلوم التربوية و النفسية،4(12). https://doi.org/10.26389/AJSRP.M170919

السلمان، عبد الله،[@abdulaas]  . (2021،فبراير28 ). من أعظم أسباب الصحة النفسية: الصلاة في وقتها و الصوم و بقية العبادات – الايمان الحقيقي بالقضاء والقدر- الصدقة وكل أفعال]نص مكتوب[ [تغريدة] . تويتر. استرجع في مارس3 ،2021، من الرابط https://twitter.com/abdulaas/status/1365966173091876869?s=20

الشهري ،امل ،العشري، ولاء.(2020). إدمان الانترنت وعلاقته بالوحدة اسم الباحث الثاني:  النفسية والقلق لدى طالبات الجامعة. مجلة الجامعة الإسلامية للدراسات النفسية و التربوية،28(2)،444—472. مجلة الجامعة الإسلامية للدراسات التربوية والنفسية (iugaza.edu.ps) .

عجاج ،عدي، فضيل، ظفر.(2020، شباط10-11 ). الشعور بالوحدة النفسية لنازحي محافظة نينوى في المخيمات] نشر دراسة علمية[ . أبحاث المؤتمر العلمي الدولي الثاني- نقابة الأكاديميين العراقيين- مركز التطوير الاستراتيجي الأكاديمي، جامعة صالح الدين، كلية  التربية الأساس ،أربيل. _ContentServer.asp.pdf

فايد، رشا عبد الفتاح. (2004). مستوى الشعور بالوحدة النفسية لدى المراهقين مكفوفي البصر : دراسة مقارنة]رسالة ما جسير منشورة[.جامعة عين شمس. _9801-001-016-0283-F.pdf

ناجيه، مصطفي.(2004). فاعلية برنامج ارشادي في تخفيف حدة الشعور بالوحدة النفسية لدى عينة من طالبات المرحلة الثانوية]رسالة دكتوراه منشورة[.جامعة عين شمس. file:///C:/Users/96654/Downloads/9801-001-016-0273-F.pdf

المراجع الأجنبية:

Carolina ,P,G& ,Juan ,P, R-C&, Joaquín T. L.(2020). The relationship between positive aspects of caring, anxiety and depression in the caregivers of cancer patients: The mediational role of burden. European Journal of Cancer Care,30(1), e13346. DOI:10.1111/ecc.13346. file:///C:/Users/96654/Downloads/ecc.13346.pdf   

Civitci,N & Civitci,A & Fiyakali,N .(2009). Loneliness and life Satisfaction in Adolescents with Divorced and Non- Divorced Parents. Educational Sciences: Theory and Practice. 9(2),513-525. https://files.eric.ed.gov/fulltext/EJ847764.pdf

Mc whirter, B. (2002) : Loneliness in high risk adolescents. The role of Youth Studies, Vol. 5 (1), PP. 69 – 84. https://doi.org/10.1080/13676260120111779

Newcomb, M. D., & Bentler, P. M. (1986). Loneliness and social support: A confirmatory hierarchical analysis. Personality and Social Psychology Bulletin, 12, 520–535. https://doi.org/10.1177/0146167286124015

 

Image by Daniel Reche from Pixabay

 

كتابة: شروق اللقماني

مواضيع مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر البريد الإلكتروني الخاص بك. الحقول المطلوبة مؤشرة بعلامة *

آخر المواضيع

قائمة المحررين

الأكثر تعليقاً

فيديو